الأحد , يناير 24 2021

هانئ مباشر يكتب.. سيناريو دولة الاكراد..

إلى كل الحمقى..
و الغلمان الذين يساقون كالأغنام..
الذي تحدثت عنه كثيرا و رفضت عقولكم حتى مجرد التفكير فيه..
للأسف و بفضل الغباء و الجهل المستحكم لكم..
أصبح السيناريو وشيكا..
( دولة الأكراد )..
أصبحت على الأبواب و على حساب العراق و سوريا..
فالكلام عن إقامة منطقة آمنة في سوريا..
هو الجزء الأخير و الأهم في لعبة سكين التقسيم الذي يتلاعب في جزئه
في ديمو جرافيا الدول و خصوصا في..
( حلب .. الموصل .. كركوك .. الرقة )..
و القادم سيئ جدا..
السيناريو الذي جرت أحداثه على الأرض هو..
منح ( الأكراد ) الدور الأكبر في عملية تحرير الرقة..
تهجير قسري و إنتهاكات عنيفة في الموصل و كركوك ضد العرب..
مع الظهور المفاجئ للسيناريو الإعلامي الجهنمي..
نشرات الأخبار و وسائل الإعلام تتحدث عن مجازر و إنتهاكات..
تحدث في حلب و خان شيخون..
و هناك من إرتضى لنفسه دور ( حاكم عكا )..
ليكمل المشهد..
و أعني تحديدا و بشكل واضح..
” إمارة قطر و جماعة الإخوان المسلمين..
و قليل من تبعهم في السعودية..
التي يلاحظ أنه لم يخرج منها هذه المرة..
صقور للترويج لرواية المجازر الأخيرة “..
الخلاصة..
اللعبة الأكبر هي إقامة دولة الأكراد..
لتكون حديقة خلفية آمنة تماما لإسرائيل..
مع التخلص من العراق و سوريا و تحويلهم إلى دويلات ضعيفة
سنية و شيعية و طوائف أخرى..
و هذا هو أساس تحرك مصر و سياستها تجاه سوريا..
نحن لا ندافع عن أشخاص بل عن وحدة دولة..
و نؤمن أمننا القومي الإستراتيجي
يارب نفهم و نفوق..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: