الأحد , نوفمبر 29 2020
أخبار عاجلة

وفاة فسترفيليه وزير خارجية ألمانيا السابق

توفي وزير خارجية ألمانيا السابق غيدو فسترفيليه الجمعة 18 مارس عن عمر ناهز الـ 54 عاما بعد صراع طويل مع سرطان الدم، وفق مؤسسته للأعمال الخيرية.

وكتبت المؤسسة عبر صفحتها على فيسبوك: “ننعى قائدنا غيدو فسترفيليه، الذي توفي في مستشفى جامعة كولونيا من مضاعفات علاج اللوكيميا”.

وكان فسترفيليه المحامي والقيادي السابق في الحزب الديموقراطي الحر الليبرالي، وزيرا للخارجية من 2009 إلى 2013 في الحكومة الثانية بقيادة المستشارة أنغيلا ميركل.

وشغل فيسترفيله المولود يوم الـ27 من ديسمبر 1961، منصبي وزير خارجية ألمانيا ونائب مستشارتها أنغيلا ميركل منذ أكتوبر 2009.

وتشير السيرة الذاتية لفيسترفيله حصوله على شهادة الثانوية عام 1980 وهي السنة ذاتها التي انضم فيها لعضوية الحزب الديمقراطي الحر.

ودرس فيسترفيله القانون وحصل على درجة الدكتوراه من جامعة بون ثم عمل بعد ذلك محاميا، وتدرجت مسيرته في الحزب الديمقراطي الحر حيث شغل منصب رئيس الشباب فيه عام 1988 ورئاسة فرعه في بون عام 1993 وأمانته العامة عام 1994، ثم انتخب رئيسا للحزب في مايو 2001.

في سبتمبر 2004 كشف فيسترفيله عن شذوذه الجنسي وقدم صديقه بصفته شريك حياته خلال احتفال أقامته ميركل بمناسبة عيد ميلادها الـ59، وتوج فيسترفيله هذا الإعلان بزواجه من صديقه.

وتحدثت وثائق دبلوماسية أمريكية سرية نشرها موقع “ويكيليكس” عن فيسترفيله بشكل غير إيجابي ووصفته بأنه مغرور وغير جدير بمنصبه ولا يحب أمريكا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: