أخبار عاجلة

“من الذي يعاني من العزلة؟” مستخدمو “تويتر” يقارنون بين استقبال لافروف وبايدن في كمبوديا

لفتت صور وصول وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والرئيس الأمريكي جو بايدن إلى بنوم بنه عاصمة كمبوديا انتباه مستخدمي “تويتر”، حيث تساءلوا عن الجهة التي تعاني من العزلة.

نشر أحد المستخدمين صورتين إحداهما لنزول لافروف من الطائرة، والأخرى لبايدن أثناء نزوله أيضا. وأشار المستخدم إلى أنه تم فرش السجاد الأحمر على السلم للوزير الروسي، ولم يتم فرشه للرئيس الأمريكي.

وتحت هذا المنشور اجتمع الكثير من الراغبين في بحث هذه التفاصيل، حيث رجح أحدهما أن “يكونوا خائفين من أن بايدن سيتعثر ويسقط؟”.

وكتب آخر ردا على ذلك: “أنا متأكد من أن السجادة ليست آمنة بالنسبة لبايدن، ليس لديه أفضل علاقة بالسلالم”.

وسخروا أيضا قائلين: “أنا متأكد من أنهم فعلوا ذلك من أجل أمن الرئيس نفسه”.

وتساءل آخر: “من منهم في عزلة؟”.

وقال مستخدم آخر مازحا: “تم عزل لافروف عن الدرج بسجادة حمراء. تم تأكيد ذلك علميا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.