الأحد , يناير 24 2021

هاني مباشر يكتب ….قلت وما زلت أقول أن.. ( داعش ).. مجرد مجرد حصان طروادة تم إطلاقه ..

قلت وما زلت أقول أن..
( داعش )..
مجرد مجرد حصان طروادة تم إطلاقه ..
و تم فيه إستخدام و توجيه معتقدات و ثوابت متطرفة في فكر طوائف بعينها..
في مختلف الأديان و المذاهب و بلا إستثناء..
أكرر..
بلا إستثناء..بلا إستثناء..بلا إستثناء..
ان ما يفعلونه أمر واجب لسرعة خروج 
المسيح المنتظر و من ثم تقوم القيامة و الخلاص….
و هو في الأساس فكر مستوحى من كتب علماء اليهود و الإسرائيليات..
و لعل مشهد إصرار دخول بعض التنظيمات المسلحة في سوريا..
” بملامحهم المتنافرة عن بعضها و كأنهم من أجناس مختلفة”
لمناطق بعينها بأقدام حافية بإعتبارها الأرض المقدسة..
التي سيكون فيها الظهور الأول للمسيح المنتظر
من يحرك كل هؤلاء أو بالأدق من صنعهم هدفه في المقام الأول هو..
تصدير فكرة..
( شيطنة ) منطقة الشرق الأوسط..
ليصبح هناك عقيدة ثابته للعالم أن الحل للتخلص من هذا الخبل هو..
تقسيم المقسم و تجزأة المجزء لإلتهام ما في باطن الأرض..
اما على سطح الأرض فيتم السيطرة على مركز العالم كله..
من يقف في مواجهة إستكمال هذا السيناريو..
أو ( الصخرة العصية على الكسر )..
و بدون أية مبالغة..
هي ………………………………… ( مصر )..
الخلاصة..
ياريت نفهم إحنا بنلعب مع مين و ياريت نبقى على قلب رجل واحد..
هذه معركة وجود للوطن كله..
حفظ الله مصر و شعبها دائما و أبدا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: