عابرة ……. شعر // عبدالقادر بن عطية // الجزائر

عابرة ..
أنا لا أحبُّ لكي تزيدَ
وسامتي ويُقالُ .. زينْ

إنّي تجاوزتُ الهوی
وتجاوزَ القلبُ الأنينْ

عذرًا إليكِ فلستُ مَنْ
في الحبِّ يأكلُ باليمينْ

أنا لا أفكّرُ في يدي
عند التقاءِ السّاكنينْ

واستكثرتْ نثرَ القصيد
علی شفاهِ الياسمينْ

واستعذبتْ لطفَ الكلامِ
وكنت أحذر أن تلينْ

تاهتْ وجالتْ في المدی
الوردِيِّ بغمضتينْ

وأتتْ وفي أحداقها
امرةٌ تُفتّشُ عنْ قرينْ

الحبُّ ليسَ إقامةً
جبْريّةً في حجرِ عينْ

فاخطفْ فؤادكَ وانسكبْ
كالبرْقِ في ليلي الدّكينْ

عذرًا إليكِ فإنَّ لي
قلبًا لدی البلوی رهينْ

وأنا فرافئُ للأسی
فبأيِّ آهٍ تسكُنينْ

عذرًا إليكِ فلستُ مَنْ
في الحبِّ يعذرُ في يمينْ

أنا لا أحرّكُ ساكنًا
من أجل عابرةٍ وحينْ .
بن عطية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.