الأحد , يناير 24 2021

عمر حشيش يكتب ….مجانين العالم يدقون طبول الحرب النوويه “ترامب” غدا “يوم القيامة” في كوريا الشمالية

امريكا تبحث عن الكرامه المهدره و الثقه المفقوده

امريكا تريد ان تحفظ ماء الوجه

وسائل إعلام: فشل مخزي للولايات المتحدة وترامب في مأزق
” كيم جونغ أون ” سنضرب امريكا فى كل مكان في البر، والبحر، والجو.”
-“كافة الاستفزازات السياسية، والاقتصادية، والعسكرية سيتم افشالها بحزم برد شديد القوة من قبل جيشنا وشعبنا”
– كوريا الشمالية سندمر حاملة الطائرات الأميركية “كارل وينسون”
 -كوريا الشماليه “كلما اقتربت الأهداف الكبيرة، بما في ذلك حاملة الطائرات الأمريكية، كلما زادت فعالية الضربة القاضية”.
 “إذا كنا نتحدث عن سيناريو صراع واسع النطاق، فإنه بعد هجوم من الولايات المتحدة أو حلفائها فإنه يجب أن نتوقع من بيونغ يانغ غزو كوريا الجنوبية الذي من الأرجح سيكون ناجحا. 
 كوريا الشمالية متفوقة في أسلحة الدمار وعدد الجنود. ووفقا لتقديرات مختلفة، عدد الجنود في جيش كوريا الشمالية من 690 ألف إلى 1,2 مليون”.
 -اذا كان زمن المعجزات قد انتهى فإن الشعب المصري هو المعجزة الخالدة، والذي بسواعده وسواعد أبنائه ورجاله، يتحقق دائما العهد الإلهي بحفظ مصر
 -مصر أدركت اللعبة جيداً، فهمت أن الغرب ينفذ مخطط تقسيم الشرق الأوسط والدول العربية كما وضعه الغربيون الأوائل، للاستيلاء على هذا الجزء من العالم، فخرجت من الملعب مبكراً، وأحاطت نفسها بسياج “جديد” من العلاقات الدولية — المهتزة أحيانا ولكنها صامدة حتى الآن- لكي تفسد أي محاولات لتغيير مقدرات الشرق الأوسط
 -مصر خرجت من البئر قبل أن تسقط فيها، وإن كانت خرجت بديون وأعباء اقتصادية تثقل كاهلها، فإنها ما زالت قادرة على اتخاذ قرار صحيح، يخالف موقف أمريكا، ويدعم حقن الدماء.
-المعركة ممتدة والحرب علي مصر والأمة شرسة ومعقدة.. .
 -ستبقى مصر الدولة الاكثر وعيا وفهما لحقيقة اللعبة التى راقبتها من بعيد ولم تستدرج إليها بل والتى لم تدفع للاشتراك فى اى من المحاور الكاذبة التى صنعت جميعها لبناء عقبة كبيرة لمصر.. وستعود الدولة الاكثر تأثيرا بالمنطقة ويتأكد دورها من جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: