إلى الثريا……….. شعر // محمد الفاهم // المغرب

إلى الثريا……

ألا من مـــــخبر عنّي ثريّا
بديع الحـسن يغزو مقلتيّا

ويغلبني الحنين إذا تجلّى
وتوقد بالحشا الاطراب غِيّا

وهِمْنا بالحسان وما جنينا
ثمار الشوق تحسبها حُميّا

تراءتْ ذكرياتٌ والقوافي
على من كان جفنا أعوجيّا

فإنّي لا أرى فنّــــــا سواها
وتسحر ذا الصبابة والوفيّا

وأمسى في رياض الودّ يشكو
صوارم لم تزل خصما عـــليّا

فللهجران حزْن واكتــئاب
ويسقى المبتلى كأسا وبيّا

رضاب الوصل يشفى كلّ داء
ويقطف عن جوانبها نــديّا

تؤرقــــــني مباسمها بليـل
هوى أن ينجلي ذاك المُحيّا

كأنّ محاسن الدعجاء شتّى
فريــحان وراح أريــحيّا

وبـــــلّورٌ بخدّكِ أم جمانٌ
يراودني صباحا أو عشيّا

بواعث لوْعة سلبت كياني
فأهوتني لتتركني شـجيّا

فيا مــمشوقة قدّا تباهى
أرى شطْر الجمال اليوسفيّا

تَزَيّا فيكِ شمسٌ باسماتٌ
تدّل العـــبْد والحُرّ الأبِيّا

ظننْتكِ بالسما وطَنا فوَطّنْ
بصَدْركِ ذا الحديث العامريّا؟

#-محمد-الفاهم-١٢-١١-٢٠٢٢.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.