الإثنين , نوفمبر 23 2020

أنــا …قصيده للشاعر طارق الأنيق

ذاكَ الموغلُ في الليلِ .. تيه
الذي خانتهُ يداهُ حينَ وداعْ
في شرفةِ الأفـقِ المجنـون
يساورني طيفهُ
كهالةِ النور … يُعانقني
انــا ..
على مشاجبِ الروح
أنثرهُ ذكرى .. تقبعُ بي
وتصهلُ الريح فوقَ المدياتْ
قبلةٌ على أكف الصمتْ
تشعلُ نيرانَ الهشيمْ ..
عشقاً .. حنيناً .. ولهـا
أنـــا
أمتدادُ السيلِ والطوفانْ
عهودُ الدهرِ أن لا ينتهي
وينتهي … دون ان ننتهي
من عشقنااا !!
أنــا
أرجوحةُ الفجرْ
أبديةُ الندى والترابْ
قنديلٌ يتوظأ وهج نوركْ
بوصلة .. مساراتها .. أنت
أنــــا !!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: