مجلس الدوما: روسيا تنفذ التزاماتها الخاصة بانسحاب الوحدات المسلحة الكردية من المناطق السورية

أعلن رئيس لجنة المراقبة بمجلس الدوما الروسي، أوليغ موروزوف، أن الجانب الروسي ينفذ كل التزاماته في سوريا، بما فيها أعمال “تطهير” المناطق السورية من الوحدات الكردية المسلحة.

وقال موروزوف: “ينفذ الجانب الروسي جميع التزاماته بموجب المذكرة ذات الصلة. إن القيام بدوريات في المناطق التي غادرها الأكراد هو مسؤولية مشتركة، وهذا يشمل تركيا. وكل الأعمال العسكرية في هذه المناطق إذا لم يتم الاتفاق عليها بشكل متبادل، تعد خطيرة في عواقبها، لأنها تدمر الوفاق الهش وتقلل من إمكانية التسوية السياسية”.

واتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، سابقا، الجانب الروسي بأنه لم ينفذ التزاماته الخاصة بـ “تطهير” المناطق السورية من الوحدات العسكرية الكردية وفق اتفاقية عام 2019.

ووقعت روسيا وتركيا في أكتوبر عام 2019 مذكرة تفاهم تضم 10 بنودا وبينها إدخال وحدات الشرطة الروسية وقوات حرس الحدود السورية إلى المناطق الحدودية المجاورة لتركيا خارج منطقة إجراء العملية العسكرية التركية “نبع السلام” من أجل المساعدة في انسحاب الوحدات الكردية وأسلحتها على بعد 30 كيلومترا من الحدود السورية التركية. وأعلن وزير الدفاع الروسي، سيرغي  شويغو، آنذاك أن انسحاب الوحدات الكردية انتهى قبل الموعد المحدد. وبعد ذلك بدأ في هذه المنطقة القيام بالدوريات الروسية التركية المشتركة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.