شعاع الغياب/المبدعة السورية الدكتورة مرشدة جاويش

#شعاع_الغياب

لاَشَيء هُنا
يَنْتَبِهُ الآَنَ لِعِطْرِ جُنٌونيْ
لاَشَئ سِوَى
مَايَتَسَلَلُ مِنْ ظِلِّ الأَشْيَاء وَأَسْمَاءِالْرُوْحْ
هُوَ ..ذَا..بَرْقُكَ
فِيْ اللُجّةِ
بَيْنَ الْدّالِ وَ وَهْمِ الْمَدْلُولِ
وَبَيْنِي …
بَرْقُكَ هَذا
شَكْلٌ آخَرَ للْفتْنَةِ
نَايٌ…لَا أَفْهَمه ُ
وَشِتَاء
يَخْلُطَ صَحْوكَ بِضَبَابِي
لاَوَقْتَ هُنَا ..أَحْذفهُ
لاَ ظِلّ أُكَرِرُهُ
فَالأَرْض حِوَار النَبْضَة والوَمْضَةِ
نَارٌ تَتَرَاءى فِيْ النَرْجِسِ
لُغَةٌ لِجَلاَلِ المِسْكِ
هَوَاءٌ لِعَفَافِ خَرَابِي
الأَرْضُ
شَرَارُ الْمتْعة فِيْ الظلْمَة
وَالْمَاءُ
فَضَاء كِتَابِي
فَاسْكُنْ مَاشِئْتَ
شُعَاعَ غِيَابي..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.