الجيش المصري ينفذ مشروعا ضخما

تنفذ وزارة الإنتاج الحربي المصري بالتعاون مع وزارة البيئة والتنمية المحلية والكهرباء في مصر، مشروعا ضخما لتحويل المخلفات الصلبة إلى طاقة كهربائية.

وقام عدد من الوزراء المصريين بمناقشة آخر المستجدات الخاصة بمشروع إقامة محطة لمعالجة المخلفات البلدية الصلبة وتحويلها إلى طاقة كهربائية بمنطقة أبو رواش، حيث يهدف المشروع إلى خلق بيئة صحية ونظيفة وتحقيق عائد اقتصادي وإنتاج طاقة كهربائية صالحة للاستخدام، حيث تساعد هذه المشروعات في تقليل كمية المخلفات التي يتم دفنها في المدافن الصحية، وتوفير مساحات الأراضي التي يتم تخصيصها لإنشاء مدافن صحية، وتجنب وجود تراكمات داخل المحافظات التي تؤدي الى أضرار بيئية وصدور انبعاثات.

وتم فتح المجال أمام المستثمرين من القطاع الخاص من كافة أنحاء جمهورية مصر العربية للاستثمار فى هذا المجال، وقد قدمت إحدى الشركات الدراسة الفنية لهذه التكنولوجيا، وتم دراستها ومراجعتها من قبل الوزارات المعنية، وتم مراجعة دراسة تقييم الأثر البيئي للمشروع المقدم من قبل وزارة البيئة وتم إصدار الموافقة عليها، وعلى التوازي تم إصدار العقد النموذجي لتحويل المخلفات للطاقة بالتنسيق بين وزارات البيئة والكهرباء والمالية والتنمية المحلية، والإسكان والمجتمعات العمرانية ومكتب استشارى قانوني دولي وتم اعتماده من قبل مجلس الدولة ومجلس الوزراء.

وتحرص وزارة الإنتاج الحربي مع محافظة الجيزة لسرعة الانتهاء من التراخيص اللازمة للأرض التي سيقام عليها المشروع، وسيمثل المشروع نقلة كبيرة في مجال التعامل مع المخلفات البلدية الصلبة وفي إطار المنظومة الجديدة للمخلفات .

وتهدف مصر للتغلب على مشاكل تراكم المخلفات والتخلص الآمن منها واتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ على البيئة من خلال منظومة جديدة للإدارة المتكاملة للمخلفات.

ووفقا للمخطط الزمني، سيتم البدء بإقامة محطة في أبو رواش بمحافظة الجيزة على مساحة من 10-12 فدان، حيث يهدف المشروع إلى معالجة 1200 طن/يوميا مخلفات صلبة بلدية إلى 30 ميغاوات/ساعة، والذي يعمل على تحقيق عائد اقتصادي من عملية تدوير المخلفات.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.