إسهامات القراء

خواطر: بقلم إيمى مُحمد

‏يا لَّيْتَ كُلَّ عَطَّشٍ يَّرويهِ قَدَحَ ماءْ

أحْيانّاً نَكونُ عَطْشَى لِكَلِمَةٍ تَّجْبُرُ الخاطِرْ

و تواسى القَّلْبْ

أو عَطْشَى لِبَعْضٍ مِنَ العافيَّةِ لِمَّنْ أتْعَبَهُمْ السَقَمْ

عَطْشَى لِلوَفاءْ لِلْعِرفانْ لِكَلِمَةِ شُكْرٍ بِكُلِ حُبْ

عَطْشَى لاُمنيَّةٍ أو حُلْمْ طالَ انْتِظَّارُهْ و لَّمْ يَتَحَقَّقْ

أحْيانّاً نَكونُ عَطْشَى لِلِقاءٍ طالَ أمَدهْ

و لأحِبَّةٍ غابَتْ أصواتِهِمْ عَنَّا

أو اهْتمامٍ فَقدناهُ مِمَّنْ نُحِبْ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى