كتاب وشعراء

حُلُم….بقلم صالح حمود

حُلُمٌ
 تجعجعه صافرات الحنين
ايهذا الحنين كن
 كاتما للألمْ
وُجٓعٌ يلوي ذراع المساءات يكفي
لينزف عني القلمْ
أيهذا الحنين
كن زائرا كاتما للألمْ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى