كتاب وشعراء

الأديبة السورية، أمل عبد القادر اسكيف، تكتب:”محبرة”

لاتنتقد شعري
فلست بشاعرة
لكنني سخّرت حبري
كي يواسي
المحبرةْ
أستنشقُ الآهات
عطراً
ساحراً بل سكّرةْ
كي ترتديها
بالتفاؤلِ
بالأقاحي
بالطيوبِ المعطّرةْ
كنْ حيثُ شئتَ
وكيف شئتَ
مثلثاً ومربعاً
أو مسطرةْ
مارُمتُه ياصاحبي
ان ترتدي
صبحاً مندىً
بل سماءً مزهرةْ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى