الأربعاء , ديسمبر 2 2020

يرحل النهار….قصيده للشاعر محمد الخفاجي

يرحل النهار،
يأتي،
ثم يعاود رحيله ..
والخيط مربوط بعدد الأيام
يسرقها
ويقصر تباعاً،

أكتب لكِ ..
وهذهِ الحياة ، بطولها وعرضها
هزائم قديمة
وطرق ضيّقة محفوفة بالفوّهات
لا أملك فيها
باقية
سوى حفنة من السنوات
أو الأيام
وربما ساعات قصار
بخطواتٍ أقصر
لم أستخدمها بعد

” الله يعلم عددها وما تُخبئ لي …”

الآن، ها هي يدي المضمومة بقوة،
تقبض على ما بقي،

وأخرى
تحتفظ باحتمالات
شتّى

خذيهما …. ، لا أملكُ إلّاهما
قرباناً أقدمه

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: