السبت , ديسمبر 5 2020

غرد يا عصفور الليل تغريد ….قصيده للشاعر محمد إبراهيم

غرد يا عصفور الليل تغريد
لجم طفلا بأصفاد وحديدا

وأرنو علي مقلتيه لتعلم
أكان طفلا أم شيطان مريدا

وأحنو وتفحص قلبه ربما
تجد في ذلك القلب وليدا

فهو شعرا للأسي قد تمدد
ظله بحضن الآلام قنديدا

يشدو فراق أحبته متعلل
لما الفراق علي الأحبة أكيدا

انا طفلا قد تيمت بها حبا
وصار الفؤاد بحبها فريدا

أذوب لما ترمقني بنظرة
فيصبح ذاك طفلا عربيدا

وتنتهي أوجاعى إذ ينتهي
هذا الفراق وتكفني وعيدا

فيا حضن لم يكتمل بعد دع
هوي القلب يشدوك بريدا

وأسمح للروح أن أهيم بها
لتسمو علي العشق وتميدا

وتقرب الي وأقطف جنايا
وتلذذ ها هنا واستمع تغاريدا

شعرا لم يكتب لغيرك ألق
علي نغمات اسمك فريدا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: