الثلاثاء , نوفمبر 24 2020

الإفتاء: استخدام ميكروفون المسجد في غير الأذان “حرام شرعا”

قال الشيخ احمد ممدوح مدير ادارة الأبحاث الشرعية بدار الإفتاء المصرية إن الإسلام نهى عن ايذاء المسلمين بأي شكل من الأشكال وحذر من ذلك تحذيرا شديدا.

وأضاف خلال برنامج ” فتاوى الناس ” المذاع على فضائية “الناس” أثناء الإجابة على سؤال شخص يشتكي من الصوت الصاخب لميكروفون المسجد أثناء الأذان والإقامة والدروس الدينية وسط منطقة سكنية ومستشفيات..فما حكم الدين في ذلك.

وأجاب “ممدوح”: أن مؤذن المسجد ليس مطلوبا منه استعمال الميكروفون في غير الأذان فقط.

مشيرا الى ان الإقامة والدروس والندوات لا يجوز استخدام الميكروفون فيها نهائيا وهذا النهي يصل الى ان استخدامها في غير الأذان بشكل يؤذي الناس حرام شرعا وهذا ينطبق على كل مسيء ومعتدٍ على حرية الآخرين وهذا الحكم ينطبق على أصحاب المحلات التجارية وسائقي التوك توك الذين يقومون بتشغيل الأغاني بصوت عال جدا يؤذي المارة في الشارع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: