الثلاثاء , ديسمبر 1 2020

السويد تسن قانونا جديدا لتحديد العمر الحقيقي للاجئين

أعلنت الحكومة السويدية السبت 19 مارس عن نيتها سن قانون جديد في الخريف المقبل يتضمن تحديد وتقييم السن الطبي لطالبي اللجوء من الأطفال.

وأشار وزير العدل والهجرة السويدي مورغان يوهانسون إلى أن قضية تحديد عمر طالبي اللجوء من الأطفال أمر مهم جدا لمعرفة ما إذا تجاوز الثامنة عشرة من عمره وذلك لتسهيل إجراءات إصدار تصاريح الإقامة وغيرها من الأمور كالسكن والرعاية الصحية والاجتماعية.

يذكر أن وكالة الهجرة السويدية كانت قد توقعت في فبراير الماضي وصول نحو 140 ألف لاجئ عام 2016 مما يزيد الضغوط على البلاد التي تشهد بالفعل تدفقا قياسيا للمهاجرين من الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا.

وتشمل أعلى تقديرات لوكالة الهجرة السويدية وصول نحو27 ألف قاصر بمفردهم، وكانت السويد قد استقبلت 163 ألف طالب لجوء العام الماضي. فيما أشارت آخر تقديرات بشأن طالبي اللجوء، والتي صدرت في أكتوبر الماضي قبل وضع ضوابط على الحدود، إلى احتمال وصول نحو 170 ألف لاجئ هذا العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: