الثلاثاء , نوفمبر 24 2020

وزير البترول يتابع مراحل تطور حقل ظهر

كتبت: ليلى العبد

عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية إجتماعاً مع اللجنة العليا المُشَكلة من هيئة البترول والشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) و شركة بتروبل وشركة إينى الإيطالية لمتابعة  أوجه مراحل مشروع تنمية حقل ظهر ومراجعة الإجراءات اللازمة لتنفيذ أعمال تنمية الحقل وفقاً للبرنامج الزمنى المخطط .
 
حضر الإجتماع  المهندس خالد عبدالبديع رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية والمهندس محمد المصرى الرئيس التنفيذى لهيئة البترول والمهندس عاطف حسن رئيس شركة بتروبل ومن جانب شركة إينى الإيطالية المهندس  أدريانو مونجينى رئيس الشركة الدولية الإيطالية للزيت والمهندس أنطونيو فيلا رئيس انشطة البحث والإستكشاف والمهندس روبرتو كاسيولا رئيس أنشطة التنمية والعمليات والتكنولوجيا .
 
وخلال الإجتماع تم إستعراض الموقف التنفيذى للمرحلة الأولى من المشروع ومعدلات التقدم فى أنشطة حفر الآبار التنموية فى منطقة  إمتياز شروق بالمياه العميقة بالبحر المتوسط ، والنتائج الإيجابية لحفر البئرين ظهر 1 وظهر 2 والوصول للطبقة الحاملة للغاز  وتقييم البئر واختباره حيث أظهرت نتائج الإختبارات  مؤشرات إيجابية كما تم إستعراض برنامج اعمال حفر البئر الثالثة ” ظهر -3 ” الذى بدأ منتصف الشهر الجارى بواسطة الحفار سايبم ، ومن المخطط عقب الإنتهاء من حفر البئر الثالثة البدء فى حفر 3 آبار جديدة خلال الفترة المقبلة بواقع بئرين تنمويين وبئر استكشافية استكمالاً للمرحلة الأولى من المشروع التى تشمل 6 آبار ، وتبلغ إستثمارات الأنشطة الخاصة بهذه المرحلة حوالى 4 مليار دولار تضخها الشركة الإيطالية على مدار عامى 2015/2016 و2016/2017  من إجمالى إستثمارات المشروع البالغة حوالى 12 مليار دولار ، كما تم بحث دور شركات البترول المصرية إنبى وبتروجت فى أعمال تنمية الحقل بعد الإتفاق على كونهما مقاولين رئيسيين بجانب شركة سايبم الإيطالية .
 
وشدد الوزير على أهمية العمل على التوازى فى كافة الإتجاهات الخاصة بالمشروع سواء المتعلقة بالدراسات الهندسية أو الأعمال التنفيذية فى المناطق البرية والبحرية لضمان إنجاز المشروع فى التوقيتات المحددة والإنتهاء من وضع المرحلة الأولى من حقل ظهر على خريطة الإنتاج فى نهاية عام 2017 مع تصاعد الإنتاج خلال عامين وصولاً لذروة الإنتاج بمعدل حوالى 7ر2 مليار قدم مكعب يومياً بما ينعكس إيجاباً على إنتاج مصر من الغاز الطبيعى والوفاء بجانب من إمدادات الطاقة التى تحتاجها السوق المحلى وتتطلبها خطط التنمية ، كما وجه الوزير بالمراجعة المستمرة ومتابعة خطة تنمية الحقل أولاً بأول .
 
وعلى صعيد متصل ،  شهد وزير البترول إنعقاد الجمعية التأسيسية للشركة المشتركة “بتروشروق ” بين الشركة القابضة للغازات الطبيعية وشركة إينى الإيطالية والتى تعد الشركة المسئولة عن مشروع تنمية حقل ” ظهر ” تحت مظلة شركة بتروبل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: