وزير التعليم يحذر من أى فوضى أثناء تصحيح كراسات الإجابة بالثانوية العامة

حذر الدكتور الهلالى الشربينى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، من أى فوضى أثناء عملية تصحيح إجابات الثانوية العامة، والتى سيكون نتيجتها الاستبعاد من أعمال الامتحانات، مؤكداً أنه لا مجاملات فى أعمال الامتحانات، سواء فى وضع الأسئلة أو اللجان، أو حتى عملية التصحيح والمراجعة.

وقال “الهلالى”، خلال اجتماعه مع المجموعة الثانية للهيئة الفنية لواضعى أسئلة امتحانات شهادة إتمام الثانوية العامة لمناقشة التعليمات والضوابط الخاصة بوضع الأسئلة، إننا مصرون على انضباط عملية الامتحانات هذا العام، مشيرًا إلى أنه تم مراجعة اللجان التى حدثت بها عمليات غش العام الماضى واستبعادها، مؤكدًا ضرورة توفير جو ملائم للطلاب أثناء الامتحانات بما لا يخل بانضباطها.

وشدد وزير التعليم على ضرورة الالتزام بمواصفات الورقة الامتحانية التى حددها المركز القومى للامتحانات والتقويم التربوى، وألا تخرج الأسئلة عن الكتاب المدرسى، مع ضرورة مراعاة ما إذا كانت هناك تعديلات أدخلت على المنهج.

وأشار “الهلالى” إلى أن الأسئلة يجب أن تراعى كل المستويات، موجهًا بعدم إرهاق الطالب فى فهم صيغة الأسئلة، وضرورة أن يكون الوقت الزمنى المخصص للإجابة مناسبًا مع أسئلة الامتحان. وأوضح الوزير أن الأسئلة يجب ألا تتطرق إلى أية قضايا سياسية أو دينية، لافتًا إلى أن الوطن تحدث فيه الآن تغيرات سياسية واجتماعية واقتصادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: