السبت , سبتمبر 26 2020

راوغتـَهُ هَـرَبـاً … للشاعر : رياض جواد كشكول

اليـومُ حُزني
أنـا قـد شابَـهُ خَجَـلُ
أبكـي فُـراقَهُـم
والـدَمـعُ مُنهـَمِـلُ
مـا كُنـتُ أدري
أنـي أُكـابِـدَهُـم
ألَمَـاً
وقبـورُهُـم
تَـرنـو لِهَيبَتِهـا المُقَــلُ
قـد جِئتُكُـم مهمـومُ
مَكسـورُ
مُنكَـدِرُ
نـاجيـتُ ربـي
تحـتَ قُبَتِكُـم وَجِـلُ
يـا ربَّ هـذا البيـت
مـا سِـرُّ أشـرِعَتـي
مـزقتُهـا
وَمَـركَبـي مُستَعْجِـلٌ عَجِـلُ
تنخِـرَهُ أَسـرارُ سَوءاتـي
مَـنْ يُـرَمِمُهـا
وأنـا أمـامُ النـاسِ
مُتَعَبِـدٌ
نـاسِـكٌ
وَصِـلُ
والسِـرُّ مَهـوسٌ
أنـا خَزَنْتَـهُ سَجِّـرُ
وبيـن طيـاتِ همسـي
شيطـانـي يشتَعِـلُ
قـد راغنـي بـأفكـارٍ
مـا كُنـتُ أعـرِفُهـا
راوغتَـهُ هَـربـاً
لِضِـراحِـكُـم فَـزادَهُ خَبَـلُ
وأنـا حـزينٌ بِبـابِكُـمُ
يُـراودُنـي أمـِلاً
وأنـا بِبـابِكُـمُ
الله قـد زادنـي أمَـلُ
عَـوداً أتـوبُ
عـن كُـلِ مَعصيَـةٍ
يـا اللهَ
عليـكَ بِحَـقِّ إمـامنـا المَهـديُ الكَلَـلُ
يـا مَـنْ إذا شِئنـا
تَعلَـمْ مشيئتُنـا
ومـا أَشـاءُ
إلا تَعلَـمُ مـا كُنـتُ أقتَبِـلُ
رُحمـاكَ ربُّ العـرشِ
لا تـأخُـذ بِنـاصيتـي
بِبـابِكُـم قـد لِـذتُ
مكسـوراً والـدمـعُ ينهَمِـلُ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: