الأربعاء , سبتمبر 23 2020

قرب جندول وشط……قصيده للشاعره منال شربيني

قرب جندول وشط
رفرف الموج
وهامت ذكرياتي
فاستعادت صوت أمي
والديار 
والمواسم
 والحياة

قرب جندول وجدت الشط يرمي
في مياه النهر أصوات الرعاة
و حديث النخل يهذي في خيالي
 والربى حولي كأحلام الفتاة

واستطار الشوق بحثا
عن غياب لم يغادر
عن دعاء لم يفارق
تمتماتي
عن حديث النفس شوقا
إن تولى القول عني
قال :”أمي”
للبراري
للصهيل
للرعاة
للقطيع الغافي صمتا
أين أمي؟
أين صحن الدار “يوما”
 أين أسرار البنات

في غيابي غربتي شابت
ونبضي 
فر مني
والحكايا 
والمساءات اللواتي
كن بكرا
قلن:” أمي
كل نكهات اللغات
كل ما كتب الجمال
 في كتاب المنجيات”

باركيني
كلما احتارت دموعي
واغسلي دربي
بأطراف الصلاة
عانقيني كلما حل الربيع
واذكريني 
 في حديث الأمسيات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: