الأحد , سبتمبر 20 2020

فلسفة كلام … للشاعر : عبد الستار الزهيري

سينطق الكلام
ليدحر ملذات
الصمت
هناك عند النجوم
السابحات في
أفلاكها
يهزها الحنين لذاكرةٍ
حالمة
يتبادر السؤال متى ..
كيف.. لماذا..
ويأتي الجواب
بكلمات منمقة وودوعة
تحاول الهروب من
الأجابة بدبلوماسيةٍ
حائرة
هي عبارة عن كلام
متفلسف
يولد من أحجيات
قد تكون غير مفهومة
نتاجا لسحبٍ غابرة
لا مطر فيها
تحاكي جبالٍ من
الصمت
في ليلة هادئة
وأنا هناك وحيدا
تحت أضواءٍ خافتة
لقمرٍ ينظر الي
بأستحياء من خلف
تلك الغيمة العابرة
بدأت اناجي روحي
ببعض الكلماتِ
عبارة عن أسئلة
تقبل كل الاحتمالات
والنتيجة لا جواب
غير صدى همسي
يتردد الى مسامعي
ببعض العبارات
المتفلسفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: