الأربعاء , سبتمبر 30 2020

أدرّب حضوري …….. للشاعر/ احمد سليمان

إسترجعت 

ماض لم أكن به ..

أقدمت على صحوة مستعجلة 

عصرت جسدي من الوهن 

وبللت ريقي بالظمأ

ورصفت خيباتي كالحجارة
فوق كعب أللا ثرى ،
سكبت كأس من دمائي 
المتخثرة ووضعتها 
على رف المغيب
لأثمل على بعضي بالنظر إليها .. 
قشرت وجهي من البؤس 
وأشعلت فوانيس الظلام
وبدأت أدرب حضوري
على الرحيل ..
بخطوة على أقدامي 
 …….. و خطوة على رأسي !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: