الأربعاء , سبتمبر 30 2020

من وصايا العزلة……قصيده للشاعر سلام العبيدي

(١)
وليت وجهي
شطر كعبة العشق ..
فوجدتني
أقيم الصلاة
 في مرايا دمي ..

———-
(٢)
على امتداد الطريق 
الصاعد لشمال خريطة الروح ..
لم اجد صورتها ..
ولا اسمها بين الاسماء ..
ولا ملامح تشبهها 
في لوحة الفراشات ..
العين تفضح
والجفن برفق يغطيها..
الفراق..!!
نكران .. أعظم إثم ..
على طول مجرات الغياب ..
حين تقدح الغيوم ..
أو تمارس السماء طقسها 
حين تلقح الارض ..
لادواء 
لا تعاويذ .. 
ولا صلاة أو صيام ..!!
يعيد العشق
كأول عهده ..!!
إلا الاغتسال في لجة الجحيم .. 
 وألا .. فلا غفران ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: