شؤون دولية

أنقرة تستدعي السفير الأمريكي وتبلغه برفضها قرار اعتقال 12 من حراس أردوغان

أعلنت الخارجية التركية أنها استدعت، مساء الخميس، سفير الولايات المتحدة لدى أنقرة وأبلغته برفضها لقرار السلطات الأمريكية اعتقال 12 من حراس الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

وقالت الخارجية في بيان صدر عنها بهذا الصدد إن “قرار السلطات الأمريكية إعطاء أوامر باعتقال الحراس الأتراك لا يعد قرارا مستقلا ولا موضوعيا”.

وأضافت الوزارة أنها أشارت للسفير الأمريكي إلى أن “هذا القرار، الذي اتخذته السلطات الأمريكية، خاطئ ومنحاز ولا أساس قانوني له”، مشددة خلال الحديث على أن “المناوشات أمام مقر السفير التركي لدى واشنطن وقعت نتيجة عجز عناصر خدمات الأمن الأمريكية عن اتخاذ التدابير الضرورية”.

كما قالت الخارجية التركية في البيان إنه “لو اتخذت السلطات الأمريكية إجراءات مناسبة كتلك التي تتخذها خلال زيارات رفيعة على هذا المستوى، لما وقع هذا الحادث”.     

وأشارت الخارجية إلى إبلاغ السفير بأنه لا يمكن تحميل المواطنين الأتراك مسؤولية ما حدث أمام السفارة، في ظل التقصير الأمني من الجانب الأمريكي.

و لفتت الخارجية إلى تغاضي السلطات الأمريكية عن اقتراب محتجين مزعومين، من السفارة التركية، وهم يحملون رايات ورموز منظمة إرهابية.

كما أشارت إلى عدم قيام واشنطن بأي إجراءات بحق رجال الأمن الأمريكيين الذين اعتدوا على أفراد حماية وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أمام السفارة.

وشددت الخارجية على أن تلك الممارسات لا تتماشى مع الحد الأدنى لمفهوم العدالة، الأمر الذي جرى إبلاغ السفير الأمريكي به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى