السبت , نوفمبر 28 2020

محمود رزق يكتب : لكي تكون كاتبًا أفضل

لكي تكون كاتباً أفضل، إليك الوصايا العشر :

1ـ أكتب كل ما يطرأ على بالك، وبأي لغة، بأي طريقة، وبأي أسلوب. لكن؛ لا تضع ما كتبت عفوياً داخل كتاب قبل أن تمرره عبر خطواط متتالية من المراجعة، والتقيح.

2ـ عندما تبدأ في كتابة: “رواية، قصة، كتاب”؛ اكتب كل ما تريد، ولا تقيد قلمك بأي حدود، سواء لغوية أو فنية، كل ما عليك فعله هو الكتابة وحسب، وبعد ذلك انظر فيما كتبت، ثلاث مرات، الأولى: بعين كاتب النص. الثانية: بعين ناقد للنص. الثالثة: بعين قارئ للنص. ثم توكل على الله وأمضي قدماً.

3ـ عليك أن تكون مُلماً بالقواعد النحوية واللغوية قدر المستطاع، حتى لا تكتب سطوراً خاطئة. عليك أيضاً أن تكون قارئاً جيداً، وذو قراءات متنوعة في بحر الكتب بمختلف الثقافات، لكي يزخر قلمك بكم كاف من المفردات اللغوية التي تمكنك من إخراج عملك بصورة جيدة.

4ـ (الفن أولا، أم الأدب أولاً) يختلف الكثيرين حول أحقية كل منهما على الآخر في بناء العمل الروائي، أو القصصي. على كل حال؛ لابد وأن يمتلك الكاتب الذوق الفني، ووالإبداع الأدبي، ولا يمكن للعمل أن يكتمل إلا إذا كان يجمع بين الإثنين، ليكون عملاً فنياً وأدبياً.

5ـ لا تتردد بحذف ما كتبت، مادمت غير مقتنع به، ومهما بلغت إشادة الأشخاص حوله.

6ـ لا تتوقف عن الكتابة، ستفشل مرة، وأخرى، وألف أخرى. لكنك؛ ستنجح يوماً ما، كن على يقين بأنك أفضل من يمسك القلم على الأرض.

7ـ (الكتابة على ورق، أم الكتابة على الحاسوب) لايهم أمر الكتابة الأولى، المهم أن تكون مسودتك الأخيرة التي ستخرج إلى دار النشر على أتم استعداد.

8ـ تجنب هذه هذه الأشياء داخل عملك: “الجنس الغير مبرر، السرد الركيك، اللغة العامية المبتذلة، المفردات الغير مفهومه، الإكثار من: (الحال، النعت، وحروف العطف) الشخصيات الطارئة على العمل، تكرار الجمل والمفردات حول فكرة واحدة، استخدام أكثر من راوي في مشهد واحد. سوء تنظيم الفقرات والحوار.

9ـ إن كنت تكتب كتابات واقعية، لا تبخل على عملك بالحقيقة الكاملة. لا تخف، لا تتراجع. ولا تتقيد بأي معتقد، أو ثقافة، أو رأي خارج ما ترى عينك، عليك أن تنقل الصورة كاملة إلى خيال القارئ. أما إن كنت تكتب بوحي خيالك ـ سواء أردت التعبير عن واقعك أو لا ـ فعليك أن تكذب فالفن كذبة على القارئ أن يُصدقها. وتكذب في فكرتك لا في معلوماتك ومصادرك.

10ـ اصنع لنفسك لجنة تقييم، وألا تقل عن ثلاثة أشخاص: ” كاتب، قارئ، ناقد”. ثم أرسل العمل إلى دار النشر التي تستحق. وانتظروا الوصايا العشر في أمر “النشر” قريباً إن شاء الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: