الثلاثاء , سبتمبر 22 2020

رباب كمال تكتب ….التعصب و التجهيل بيكون وقعه أصعب لما يصدر من ناس مستنيرة ،

من حوالي ثلاث سنوات اتعملت ندوة في ماسبيرو في الدور التاسع 
الندوة جاء فيها متخصصين و أهل خبرة يتكلموا عن ماكينات التفتيش الـ X rayy و أنها لا تضر الطعام ، يعني ممكن تضع الطعام بداخلها و هذا ليس له تأثير على الصحة ،

بعض الناس أتت بتقارير مغايرة لما قيل في الندوة من متخصصين ، لكن في الآخر قالوا لهم ” أنتم لستم أهل خبرة ولا أهل ذكر “

ناس أخرى سألت : هل صحيح لا يوجد ضرر
فجاءت الاجابات ، أنتم مش فاهمين حاجة ، أنتم أكيد عايزين حد يعدي قنبلة في الأكل و يفجر المبنى ..الخ

أغرب رد سمعته من زميلة إذاعية قالت الـ X ray مفيد و بيقتل الميكروبات في الأكل !

معظم الاجابات و التي جاءت من شخصيات نخبوية كانت شديدة التغييب و كانت شديدة التجهيل و استخدموا المنطق في تبرير اللامنطق ، و كانت تدل على غياب العقل الاستقصائي و صحب الكلام نبرة استعلائية جدا ..

كان ممكن يكون فيه ردود مختلفة كثيرة عن التعامل مع الأمر بما يضمن سلامة التفتيش و سلامة العاملين ، يعني العاملين لم يعترضوا على التفتيش ، هما اعترضوا على ما قيل لهم بأن الطعام سيتم وضعه في ماكينات الأشعة فوق البنفسيجة و تشككوا في صحة الادعاء بأنه اجراء غير مضر

الحكاية دي افتكرها مع كل قضية خلافية تظهر ، ازاي النخبة بتتبنى خطاب غير تنويري لا يختلف عن خطاب من لم يحظوا بقدر أفضل من التعليم أو الانفتاح على ثقافات أخرى ..

التعصب و التجهيل بيكون وقعه أصعب لما يصدر من ناس مستنيرة ، 
 لكن هو واقع لابد من مواجهته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: