الإثنين , سبتمبر 21 2020

رباب كمال تكتب ….أسواق الخضار بأسعارها التي تستفز الناس أكثر من أي شيء

كانت من الأشياء التي نفرت المصريين من بعض أنماط الخطاب الثوري ( بدون تعميم ) في 2011 هو النبرة الاستعلائية ، المواقف الكيدية ، و التهديد و الشماتة 
 انتقلت هذه المتلازمات اليوم إلى جبهة مؤيدي السلطة المطلقة ، استهدفت بكل رعونة لا تقل عن الرعونة السابقة كل من يعلو صوته معارضًا

الشعب في واد آخر يشاهد تراشق الطوب ، و لا يقف على الحياد من مسألة الأرض التي تم تسليمها بجرة قلم ، هو فقط كفر بالجميع ، 
 الكفر بالسلطة و المعارضة ليس خنوع ، هو فقدان أمل .

أسواق الخضار بأسعارها التي تستفز الناس أكثر من أي شيء ، ُتعد أرض محايدة يعلنون فيها كفرهم بالجميع و يترحمون على الأرض بنبرة احباط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: