وصرح النائب المعارض خوسيه مانويل اوليفاريس للصحافيين لدى انطلاق التظاهرة من كراكاس نحو قاعدة لا كارلوتا الجوية “فلنوجه رسالة إلى الجيش: هل سيواصل قتل الفنزويليين أم سيحترم الدستور؟“.

وطالب تحالف المعارضة (طاولة الوحدة الديموقراطية) عبر تويتر العسكريين بـ”التخلي عن السلاح” بعد دعوته الى التظاهر في كل أنحاء البلاد.

وكانت صدامات اندلعت حين تم استخدام الغاز المسيل للدموع فيما عمد متظاهرون ملثمون إلى إلقاء حجارة وزجاجات حارقة.

وقتل متظاهران شابان برصاص عسكريين هذا الأسبوع في كراكاس ما يرفع الحصيلة وفق النيابة إلى 75 قتيلا في 85 يوما من التظاهرات المناهضة لمادورو على خلفية أزمة اقتصادية خانقة.