الخميس , سبتمبر 24 2020

أمطار آذار….قصيده للشاعر المفرجي الحسيني

مدينتي

شارعها الوحيد

يمتد بلا نهاية

أمطار
غزيرة
جرفت الموتى
أحياء مظلاتهم
مثقوبة
الصغار
عائدون من الكُتّابْ
حقائبهم
خِرَقٌ باليةٌ 
بقايا جلود
عصفورٌ
مُبلل
على غصنٍ أجرد
يفتح منقاره
لا صوت
غرابٌ مبقّع
ينعق
يتمزق قميص الغروب 
تسقط
الشمس دامية
وراء التلال
خلف
نافذة المنزل الطيني
فتاة بكماء
تبتسم 
رجالٌ عائدون 
بلحىً
سوداء 
بيضاء
في أيديهم
صحف المساء
متدليّةً ملفوفة
أطول من الجلباب
أمطار
والليل
يترنح
تخّر
النجمات
نظر ملياً
في سماء حياته
سمع صوتاً
لا يسمع الأصوات
وثيقة الحزن
وثيقة الجنون
أرى الأذن باقية
إن الدهر 
ضوءٌ قادم
من الحقول وأعالي الجبال
سكوت
منهمرٌ
من شمس لا تعرف الرحمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: