السبت , سبتمبر 26 2020

في الصباح ……… للشاعر/ ماجد المذحجي

في الصباح يمكنك ان تشاهد من شباكك الاطفال يتأرجحون مع احتمالات القذائف والكوليرا!

 وتشاهد امرأة تودع حبيبها الذاهب إلى موعد غامض مع الموت ولاتنسى ان تضع اقراطها في جيبه كي يتذكرها…

 ستجد أيضاً اب قد انحنى ظهره، وام تطهو روحها بالدموع، وبيوتاً فارغة قوض سقفها وتمرح فيها صور النازحين.

 في الحرب صباحاً مثله مساءً لا احد يعود من الجبهات البعيدة، ووحدها الاشباح تسافر على الطرق الطويلة حيث يلوذ الصدى وتنقطع الاخبار…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: