الأربعاء , سبتمبر 30 2020

عقارب الساعة …..قصيده للشاعر سامي سعد

عقارب الساعة 
حاولت من قبل ، 
أن تمضي باتجاه قلبها 
غير أن الدائرة 
محقت ذاك الجنون ، 
 وأعادتها للدوران في الساقيه …

الوقت 
لايخص الساعة 
لايعنيها في شئ 
مثلما نجم يضئ 
علي باب كهف مظلم 
الوقت 
ملول وسريع النسيان 
مثلما التابوت 
لايعرف أسماء الموتي ، 
الوقت 
 يترقب وقتاّ يتركه وشأنه….

أذهب 
أو 
أبق حيث أنت 
كن علي يقين 
أن شيئا سوف يأتي 
أو 
شيئاّ سوف يغادر…
لاتهئ أفراحك ، 
 ولاتستبق عناق الدمع….

قدر الممكن 
لاأعير اليوم انتباهي 
سأقفز حين يأتي الآوان 
أعبئ ساعاتي 
بطنين كلمات ، ولاأنتظر 
 مفارخ العسل….

أحياناّ
يصيبني الضجر 
من عادة البحر السيئه 
أن يفتح قلبي 
 لينام ساعتين دون ضجيج….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: