الثلاثاء , ديسمبر 1 2020
أخبار عاجلة

أميره حسن الشاذلي تكتب …..يوم عيد الام

إن مواعيد الاحتفال بعيد الام قد اختلفت من شعب لآخر إذ يحتفل الشعب العربي في أول يوم من أيام الربيع، أي في هذا اليوم، بينما تحتفل به بعض دول أوروبا في شهر (فبراير)، فيما تحتفل به شعوب أخرى في شهر (مايو).

كل أم تعبت وسهرت وعملت هي أم مثالية،كل أم اهتمت بأبنائها بطريقتها هي أم مثالية وتستحق التقدير!
أمي…يوما…يَمه…يامو…ميمة… وغيرها، مهما اختلفت اللفظات فالمعنى واحد وموجه الى الإنسانة التي عندما نخرج الى الدنيا نرى أنفسنا في أحضانها بعد رحلة تسعة أشهر داخل حجرة الأمان والطمأنينة ..
لاشك أن روح الأمومة المتغلغلة في خلايا الأبناء ، والأحفاد ، والأجيال المتعاقبة ، هي التي أوحت أن يتزامن عيد الأم ، مع يوم عشتار وإيزيس والنيروز .
ولاشك أيضاً ، أن تسمية عيد الأم في أول أيام الربيع .. تحمل أجمل المعاني وأنبلها ، التي جسدتها الأمومة .. وهي الخصوبة .. والعطاء .. المماثل لخصوبة الطبيعة وعطائها. ولذلك ليس مصادفة ، أن تورق الأشجار ، وتظهر براعم الثمار ، وتفور الينابيع ، وتتدفق الجداول ، وتغرد الطيور وتتراقص ، ويفترش العشب الأخضر الأرض ، وتنتعش مشاعر الحب والغزل عند الشباب والصبايا ، عندما يهل عيد الأم بهالته البهيجة المفرحة.

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: