الجمعة , نوفمبر 27 2020

لم يبقْ لىّ…قصيده للشاعر صبري شاهين

.. لم يبقْ لىّ سوى ذاكرة تحملك ….. ؟؟

.. هى من عجنت موالاً ..
.. فى الزمنِ الصعب …
.. ودندنة لاتبرح الشفاة ….
.. وتر أخر ساجد لشدوه …
.. هى السحابة التى تمطر دوماً ….
.. لم يُجلسها فى بهوِ الدار …
.. سوى التهاب المفاصل …
.. وثقل الحنين للتعب …
.. كانت تُمازحنى بالعصاةِ …
.. تضمنى لقلبها الذى يمسح شقاوتى بأستيكة الطبطبة علىّ …
.. تفرد طرحتها حين يغلبنى النعاس …
.. وتتركنى ..
.. لأعجن من الطين عرائس بأجنحة الطير …
… وتُصححها لىّ …
.. هى المسافة بين الملائكة وبراح الابتسام …
.. مليئة ..
.. بأغنيات الأولياء الصالحين …
… حينما تصحبنى الى الدسوقىّ …
… والبدوىّ ..
.. فى الدلتا القديمة ….
.. تجيئنى بقرطاس الترمس …
… واللب الأبيض …
.. تُدخلنى الى مكتبةِ الصوفيين …
… الغزالىّ ..
.. السهر وردىّ ..
.. الحلاج …
.. تُفاصل المكتبات ببعض القروش …
.. وتتهجى الحروف معىّ …
.. هى البداية والانتهاء ….
.. تَرانى هى ..
.. وتُعجننى مُشتهاها فى الزمن الصعب ….
.. أيا ذاتية الالم …
.. لم يبقْ لىّ سوى ذاكرة تحملك …
.. أُرتل تفاصيل المخلوقات …
.. من سماءِ طلتكِ …
… اهتزاز اليدّ …
.. الصلاة جالسةً …
.. والوضوء بالسريرِ …
.. وانت دائماً …
.. تبصين للسماءِ لتمنحكِ الوقوف …
.. وارتداء روحك البهية ..
.. تخلعينها …
.. لتلبسيينها لىّ ….. ؟؟

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: