الأحد , نوفمبر 29 2020

أسامه خالد يكتب علي الفيس ….فلاشا جديدة في اليمن

عندما كنت في صنعاء اتصلت بالحاخام يحيي حاخام اليهود اليمنيين لالتقيه رحب الرجل جدا وكان ودودا للغاية لكنه طلب الحصول علي موافقة مكتب وزير الداخليه اليمني وهي موافقة لم أتمكن من الحصول عليها وقتها ..كان الحوثيون قد سيطروا علي صنعاء وتعطلت اعمال الحكومة ثم تولي الحوثيين الحكم ولم أتمكن من مقابلة الرجل الودود ..
أمس صدمت بقصة صفقة اليهود اليمنيين الذين خروجا سرا من اليمن الي اسرائيل في صفقة لأعلم للان من أبرمها ووقف خلفها وسيحقق مكاسبها لكنها صفقة علي كل الاحوال قذره
وقف اليهود اليمنيون امام نتنياهو يحملون نسخة عمرها ٨٠٠ عام من التوراة كتبها معلمون يمنيون علي جلود البقر ..نسخة من التراث اليمني ما كان يجب ان تخرج من بلدها الي المحتل الاسرائيلي باي حال

بحسابات الارض والسيطرة يسيطر الحوثيون اصحاب صيحة الموت لامريكا الموت لإسرائيل علي صنعاء وضواحيها ومطارها ولا يمكن لليهود اليمنيين ان يخرجوا من صنعاء او حتي يتحركوا فيها دون علم وموافقة القوات التي تسيطر الارض إذن من أخرجهم ومن كسب ببيعهم ياسعادة لم يربح البيع لم يربح البيع
يا خسارة

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: