الإثنين , نوفمبر 30 2020

ذهبت ريحكم……قصيده للشاعر محمد الجرادي

أيها اليمنيون..

حين انقسمتم على بعضكم..
ذهبت ريحكم.
حين لم تحفظوا ماء وجه الحوار ،
ولم تكنسوا ما تكدس من شهوة الإنتقام ،
ومن خائبات الظنون؛ احتربتم.

وها ، كم دم” مايزال يسيل.
يسيل..
وها ، كم من العرض والأرض قد هتكته يد الحرب..
داست° قداسته وسيادته
لم يعد ثم معنى لشيئ حلمنا به..
أو لشيئ حملناه مثل:
السيادة_
والوطنية_
والحكمة_ المنتقاة_
وأكثر من كل ذلك؛
فيض الشعارات في شارع= نتحاصصه’
قطعة=
قطعة=
ونبول’ على دمه_
ونخون !

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: