ضغوط الدراسة تقضي على أعصاب الأمهات .. إليك النصائح

الأطفال يعانون بشدة من تلقي الأوامر فيما يخص المذاكرة و تحصيل المواد الدراسية المكثفة لذلك يجب عليكي عزيزتي المربية تجاوز تلك الأزمة بهدوء وسعة صدر حتى لا تصابين بالإحباط والملل ولا يكون طفلك أيضا عرضة لللرسوب و فقدان ثقتة بنفسة جراء تلك الضغوطات اليومية الدراسية وكثافة المناهج و صعوبة الامتحانات والتقييمات الدراسية و إليك عزيزتي بعض النصائح التربوية فيما يخص الدراسة و قيادة الموقف قيادة مثلى وسليمة من أجل العبور بأطفالنا إلى بر الأمان :

 

1- احضري  له ادوات كتابية  جذابة وملونة لتشجيعة على كتابة واستذكار دروسه

2- اجلسي لكتابة مهامك اليومية وعلميه ان الكتابه والقراءة جزء من حياتنا و ليست فرضًا ثقيلًا خاص بالدراسة فقط

3- المكافأت وعن تجربة احسن مكافأة بعد طبعا الحلويات هي الاستيكرات وخصوصا لو شخصيات كرتونية سوبر مان سبونج بوب وميكي … 

4- يلزم تشجيع خارجي من الاب او الجد والجدة … 

5- اتفقي مع معلمة في المدرسة انك سوف تحضرين لها لعبة او هدية تعطيها لابنك علي انها من المعلمة نفسها تشجعه بيها في المدرسة

6- الادوات التدعيمية من كتب ملونة وانشطة محفزة على استقبال المواد الدراسية بشكل ترفيهي مبسط عن طريق الرسومات او الألعاب

7- الثبات علي مبدأ ونظام يعني لازم يبقي فيه ميعاد يومي للمذاكرة ولا يتغير لاي سبب اختاري ميعاد يبقي مستعد فيه وتبتدي حلقة التدريب والتشجيع والمكافأة واحدة واحدة هتلاقيه هو من نفسه بيرجع من الحضانة او المدرسة يمشي يطلّع ويخلص الواجب اللي عليه عشان يلعب او يتفرج او يأخذ المكافأة.

8- تنظيم الوقت و مجاولة تقسيم المهام المطلوبة منه إلى فترات قصيرة على مدار اليوم وتخصيص وقت للعب او مشاهدة التلفزيون 

9 – الاستعانه بالله و الدعاء ليهم بالهدايه والتوفيق والنجاح

عن العربي اليوم

شاهد أيضاً

ماذا يحدث للجسم عند الإقلاع عن التدخين… وهل تزداد الرغبة بتناول الدهون والسكر؟

يساعد الإقلاع عن التدخين، على الرغم من صعوبته، في الحفاظ على الصحة والتقليل من خطر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: