الثلاثاء , ديسمبر 1 2020

وزير الإسكان يتفق مع نائب رئيس البنك الدولى على التعاون فى تطوير منطقة عشوائية من الأكثر خطورة

كتب : إبراهيم جابر إبراهيم …

إتفق الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات االعمرانية، مع الدكتور حافظ غانم، نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، على التعاون فى تطوير المناطق العشوائية، وأن يساهم البنك، كبداية، فى تطوير إحدى المناطق العشوائية الأكثر خطورة، كما سيتم عرض استراتيجية تطوير المناطق العشوائية، التى أعدتها وزارة الإسكان على فريق البنك الدولى، لإبداء الرأى الفنى فيها.

وخلال استقباله نائب رئيس البنك الدولى، والوفد المرافق له، عرض وزير الإسكان أهم المشروعات التى تقوم بها الوزارة حالياً، والتى تشهد تعاوناً مع البنك الدولى، حيث أكد الوزير أن الوزارة تتولى حالياً تنفيذ برنامج طموح للإسكان الاجتماعى، لتوفير وحدات سكنية لائقة، بأسعار مناسبة، لشريحة محدودى الدخل والشباب، وتم بالفعل الانتهاء من تنفيذ 106 آلاف وحدة سكنية، بينما من المقرر الانتهاء من 150 ألف وحدة أخرى نهاية هذا العام، وهناك تكليف من الرئيس بإنشاء 400 ألف وحدة أخرى فى مدة عام، وهذا أضعاف ما كان يتم تنفيذه فى سنوات سابقة، والوزارة بدأت إجراءات تنفيذ هذا العدد الكبير من الوحدات.

كما عرض الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات االعمرانية، نبذة عن مشروعات الصرف الصحى التى تتولى الوزارة تنفيذها حالياً، وخطط الحكومة لرفع نسب التغطية خلال السنوات القليلة المقبلة، خاصة بالقرى، كما قدم الوزير ملخصاً لمشكلة العشوائيات فى مصر، واستراتيجية التطوير التى تم إعدادها.

من جانبه أكد الدكتور حافظ غانم، نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أن البنك على استعداد لدعم المشروعات المختلفة فى مصر، خاصة التى تخفف من حدة الفقر، وتساعد فى تحقيق الحياة الكريمة للمواطنين، سواء بالدعم الفنى، وتقديم الدراسات المختلفة لهذه المشروعات، أو بتمويل التنفيذ.

وأشار إلى اهتمامه بزيارة وزارة الإسكان، ولقاء الدكتور مصطفى مدبولى، حيث إن الوزارة من أهم الجهات التى تتعامل مع البنك الدولى، خاصة فى مشروعى الإسكان الاجتماعى، الذى تم توفير قرض بقيمة 500 مليون دولار له، وكذا الصرف الصحى، الذى تم توفير قرض بقيمة 550 مليون دولار له، وهناك متابعة للعمل فى هذين المشروعين المهمين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: