الأحد , نوفمبر 29 2020

الوقت كاذب….قصيده للشاعر محمد الخفاجي

الوقت كاذب، الليل والنهارأيضاً
وكذلك هذه الساعة المعطلة ….
صدّقت ذلك ، أسكتت أخر حركة لعقاربها
أسندت رأسها على جدار قديم
ورقدت طويلاً …

:

ليتهم ما قطعوا طرف الحبل السرّي
بوقاحة مقص صدئ
أو
مجون مشرط طويل
لم يكن حاداً ..

أبداً، ليتهم ما فعلوا …

ليتهم ما مدّوا أيديهم الطويلة ،
أيقظوا التأريخ من مكانه … بسخافة فعل
وأمروه بالحركة …

:

أول الخطو عثرة ،
لم تكن قدماي الفاعلتان أبداً،
لم أكن أنا حتماً،

كنتُ أسمع التصفيق يأتي من الطرف البعيد،
الأيادِ التي كانت تفعل ذلك
لم أرَها مطلقاً تمتد ألى الكدمات

لم أكن أنا – أبداً – من بدأ القفز خارج رحم الحكاية،
لم أكن، إلا لعبة أُفلتت خيوطها ، تدحرجت خارج الحقيقة
وأرتطم صدرها بمجاز وقتٍ كاذب ….

 
 
 

 الليل والنهارأيضاً
وكذلك هذه الساعة المعطلة ….
صدّقت ذلك ، أسكتت أخر حركة لعقاربها
أسندت رأسها على جدار قديم
ورقدت طويلاً …

:

ليتهم ما قطعوا طرف الحبل السرّي
بوقاحة مقص صدئ
أو
مجون مشرط طويل
لم يكن حاداً ..

أبداً، ليتهم ما فعلوا …

ليتهم ما مدّوا أيديهم الطويلة ،
أيقظوا التأريخ من مكانه … بسخافة فعل
وأمروه بالحركة …

:

أول الخطو عثرة ،
لم تكن قدماي الفاعلتان أبداً،
لم أكن أنا حتماً،

كنتُ أسمع التصفيق يأتي من الطرف البعيد،
الأيادِ التي كانت تفعل ذلك
لم أرَها مطلقاً تمتد ألى الكدمات

لم أكن أنا – أبداً – من بدأ القفز خارج رحم الحكاية،
لم أكن، إلا لعبة أُفلتت خيوطها ، تدحرجت خارج الحقيقة
وأرتطم صدرها بمجاز وقتٍ كاذب ….

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: