السبت , نوفمبر 28 2020

مياه الصرف الصحي تغرق منطقة الكيلو 21 غرب الإسكندرية

غرقت شوارع منطقة الكيلو 21 غرب الإسكندرية في بحيرات من مياه الصرف الصحي، بشكل غير مسبوق مما تسبب في تحول حياة الأهالي هناك إلى جحيم محقق، بعدما توقفت مظاهر الحياة هناك بعدما أعاقت المياة التنقل.

وأثار غرق المنطقة بمياه الصرف غضب الأهالي وخاصة وأنه يأتي بعد عام واحد من افتتاح مشروع الألماني للصرف الصحي والذي يخدم منطقة الكيلوا 21 والعجمي غرب الإسكندرية والذي يقدر عدد قاطنيها حوالي 750 ألف نسمة، وذلك بتكلفة 635 مليون جنيه.

يقول محمد جويدة، أحد الأهالي، نعيش في مأساة حقيقية فالحياة توقفت بشكل كامل في منطقة الكيلوا 21 ولا نستطيع التنقل والخروج من منازلنا للذهاب إلى اعمالنا، كما لم يستطع ابنائنا الذهاب لمدارسهم بعد ان حاصرت مياه الصرف الصحي المنازل.

وقال محسن محمود، أحد الأهالي، نتنقل بالـ”كذلك”، للدخول إلى منازلنا حيث نرتديه بدلا من الأحذية متسائلا:”أين المسئولين من الوضع المأسوي الذي يعيش فيه أهال الكيلوا 21؟”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: