رحاب الخضري تكتب : مسلسل أريد رجلًا

مسلسل أريد رجلًا
أو بشكل أدق رواية أريد رجلا
قدمت نموذجين في منتهى للروعة للراجل والست

أمينة.. أروع نموذج للست ..
اللي مش عارفة هي عايزة إيه.. الست اللي دمرت نفسها وكل اللي حواليها بغباء أنثوي منقطع النظير.. ما تفهمش هي عايزة جوزها ولا عايزة تدمره.. عايزة الحب ولا عايزة الانتقام.. من أول الحكاية أمينة أتربت على أيد نجوى اللي بتقلل من جوزها.. بتعامله بتكبره وبتحسسه بالدونية.. رغم إنها في الظاهر يغلب عليها دور الضحية إلا إنها جاني.. اختارت أبو أمينة بكامل إرادتها وطول الوقت بتحسسه بالنقص فكان شيء متوقع إنه يدور على الست اللي تديه التقدير وتحسسه بالاحتياج.. فطلعت أمينة متنمر وإن كان ظاهريا تبان بشكل وديع.. وبانت على حقيقتها الشرسة في تعاملها مع أبوها رغم أنها فاهمة وعارفة هو ضحى بإيه عشانها… ولما سليم أجرم في حقها.. نقت طريقة إنتقام مدمرة.. لها ولبناتها قبل أي حد تاني.. كانت ممكن ترد بطرق كتير أسهل وأعقل وتاخد حقها كامل.. بس استخدمت غباوة الغضب.. مشكلتها إنها اختارت الوجع اللي مش هتقدر عليه.. كان ممكن اقدر انتقامها لو كانت قده.. أو عارفة نتيجته وعاملة حسابها ومتقبلها.. إنما اقلب الترابيزة واقعد اعيط على الطباق اللي اتكسرت!!..

سليم نموذج في منتهى الروعة للراجل..
الضعيف الهش.. وإن بان ظاهريا قوي وسيد قراره.. من أول المسلسل وهو بيختار الهروب لحل أي مشكلة.. بداية بالبنت اللي كانت بتحبه.. لموقفه من امينه لما يامنة رفضت وهروبه منها.. وموقفه من يامنة أصلا لما هرب منها عشان يضغط عليها عشان توافق.. سليم ضعيف ودايما ما بيعرفش يواجه.. ولما بيواجه بيلوش.. اتربى على أيد ست مسيطرة وشرسة ودايما شايفة نفسها معصومة من الغلط.. فبالتالي طلعت شخصية هزيلة بتهرب من أي مواجهة ويتم التأثير عليها بالتخويف من المواجهة.. فقدرت يامنة تأثر عليه بتخويفه من فقدانها فاتجوز.. وقدرت تسيطر عليها في انه يعاشر مراته بتخوفيه من انها هتحطه في مواجهة مع أمينة وتقولها فعاشرها.. حتى شغله سابه عشان خايف يواجه.. كان ممكن الصراع كله ينتهى بسهولة لو كان راجل وواجه.. واجه أمه.. واجه نفسه.. واجه مراته.. واجه أي مشكلة

المحرك الاساسي للمسلسل
شخصية نجوى وشخصية يامنة
الأم.. هي الأصل هي البداية وصانعة كل نهاية
أسلوب تربية الأم لأولادها.. واللي غرسته جواهم
هيفضل هو محرك حياتهم.. من البداية للنهاية

عايز تكسب ست..
احتويها واحترمها وأوعى تكسرها
عايزة تكسبي راجل..
احترميه وقدريه واوعي تستقوي عليه
عايزين تكسبوا حياة..
طلعوا أم سوية!!

عن العربي اليوم

شاهد أيضاً

حمدي عبد العزيز يكتب :ماحدث في اربيل العراق

احترم وادعم الحقوق الثقافية والإجتماعية والإنسانية لأكراد العراق ولكافة تنوعات الشعب العراقي الشقيق وشعوب المنطقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: