العراق.. مخاوف من موجة هجرة بسبب نقص المساعدات

حذرت الأمم المتحدة من نزوح العراقيين إلى البلدان المجاورة، ومن ثم إلى أوروبا، في حال عدم توفير المساعدات اللازمة لحل الأزمة الإنسانية القائمة في العراق.

وأوضحت المنظمة أنها تلقت 15 في المئة فقط من 861 مليون دولار مطلوبة لمساعدة 7.3 مليون عراقي.

وأكد مدير عمليات مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة جون غينغ، بعد عودته من العراق “انعدام المساعدات الإنسانية الرئيسة”.

وأضاف غينغ “خلال الأزمة السورية، شاهدنا ذلك قبل الأشهر التي سبقت الهجرة. وشددت السلطات في بغداد وأربيل على إبلاغي بالضرورة الملحة لتقديم المساعدات الإنسانية الحيوية، وإلا سنواجه نزوحا أكبر”.

ودعا المسؤول الأممي إلى “استخلاص العبر من الأزمة السورية لكي لا يكون هناك تكرار لنزوح السكان”، موضحا أن العراقيين يشكلون 16 في المئة من المهاجرين (بعد السوريين والأفغان) الذين يصلون الآن إلى أوروبا.

وأنهى كلامه بالقول “لا أوافق على القول بعدم توفر الأموال”، مشددا على أن المبلغ المطلوب للحصول على مساعدات إنسانية، أقل من تلك التي تخصصها الدول التي تتدخل في العراق عسكريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: