كان لقاء….قصيده للشاعره اتحاد غنوم

كان لقاء
فيه تاهت الكلمات
لقاء عشق بين قلبينا بعد فراق
كان بين جسدينا لاسلطة للفراق
على قلبينا شئنا أم أبينا تاهت بالحب أرواحنا
وما رتوينا وكان لقاء
من الهوا
والغوص في انهار الكلمات
تراقصنا فوق امواج العشق
تسامرنا فوق تلك النجمات
وكان لقاء
و كانت أمانينا
نسيت بالحظة فيها ضحكت أنت
الفراق و تلاشت كل عزاباته
ما عرفت يوما أنت غريب . ام حبيب
لا ادري ماكان ……؟
لقائنا هو لقاء البحار و الانهار
ام انه التقاء الماء و النار
المهم عندي كان القاء

شئنا و شاء الهوا
ان تكون سهراتنا عشق ليل ساهر
و همساتنا خواطر ننثرها على صفحات الامسيات

كان لقاء
وتحطمت به كل الحواجز
وكأن وجودي لك
أمر واقع ليس بقلبي بعدك
أي منازع
وكان لقاء
بعد نزاع ولكنك كنت
بكل الوقت لي ولحبي ساهر
حبي لك لايحسب
بيوم لقاء
بل بعدد الثواني
أنت بشرياني
تحسب أنفاسي
دقات قلبي
وجودك بغيابك أمر واقع
فلا نوم ولا حياة
إلا ورحك لروحي تعانق
وكان لقاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: