السبت , سبتمبر 19 2020

رجاء تحت نصب الحرية … بقلم : محمد الانصاري

(اعتذاري لروح الفنان الكبير جواد سليم)

لَملِمْ عَرَقَ الجباه 

اغسلْ عتمَة الليل بآلامِ العَبيدِ
عَلَّ ثورة تَمُرُ تَحمل زَخات أمَل
مُضمَخَة بالدَمِ أحلام الجياع
والعيون تَرقبُ جنديأَ يَكسر القضبان
فَيَضحَك السَجان
فاليَكسر القضبانَ ماشاءَ جُندي الحَجَر
مُعَلَقٌ على النُصبِ مُذ كانَ القَدَر
والشَعبُ صَنعَتَهُ الهُتاف
فمتى سَيَثور النُصب 

أعيانا القَهر

الصورة للفنان العراقي الكبير جواد سليم ونصب الحرية مفخرة الفن العراقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: