الأحد , سبتمبر 27 2020

ان إلتقينا ….. بقلم : محمد الحزامي – تونس

ان إلتقينا
كيف يكون الحال يا ترى
ان حصل بيننا اللقاء
هل يتم الامر بالتعارف المعهود
وبسلاسة الهدوء والوجود
ام تحيط بنا …
عواصف هوجاء ورعود
ريح وبرق …
وطبول حرب بلا حدود
وهطول ماء منهمر
على الارض من السماء بلا استثناء
تحت تاثير اشعة اللقاء
و ما يصاحب ذلك من حرارة الرجاء
كيف يا ترى …
يكون بيننا تداخل اشعة النظر
وتسرب العواطف بالمصافحة لا القبل
وبارتفاع منسوب اللهفة والاشواق
وباضطراب واضح في وتيرة نوابض الخفاق
مع ارتعاش في الاوصال والبدن
وتحفزبالقلب والكنين والوتر
هل يا ترى
ان التقينا وتعانقت القلوب
وتمازجت الاهات والانين
وسكنت خوافق الحنين
بعد النحيب والاضطراب والحرمان
فتداركنا كل جفاء وبعاد وهجران
واحاطت بنا الافراح بعد الاحزان
ورفرفت من حولنا سعادة الايام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: