الأحد , سبتمبر 20 2020

شلال عنوز : يكتب : أماشبعتم ؟

كل من يريد أن يحيى بشرف في هذا البلد ومن كل الشرائح الاجتماعية ولاسيما شريحتي الموظفين والمتقاعدين أن يرفض القرار الكارثة الذي صوّت عليه مجلس الوزراء وأحاله للبرلمان للمصادقة عليه وهو قانون الغاء دائرة التقاعد العامة وتأسيس هيأة التأمينات الاجتماعية
لان هذا القرار بوابة لتجويع الشعب
ولهذا لابد من التظاهر والاعتصام كي لايمرر هذا القرار الكارثي
كما ندعو الكتل السياسية الشريفة منها أن تتبرأ من الوزراء الذين صوّتوا لصالح هذا القرار وأن تدعو نوابها لرفضه وعدم تمريره في البرلمان..
ونتساءل اذا كان مجلس الوزراء حريصا على تقليص الانفاق الحكومي ودعم الميزانية الاستثمارية لماذا لايقلّص من الرواتب الخيالية
العاليه للوزراء والنواب وأصحاب الدرجات الخاصة؟وتقليص البطانات والحمايات وكل مظاهر التبذير غير المبرر وكل مامن شأنه ان يسهم في دعم ميزانية الدولة؟
ألم يكن هذا هو الاجدر والاسلم والاعدل؟
ثمة تساؤل آخر: لماذا الوزراء والنواب وأصحاب الدرجات الخاصة غير مشمولين بهذا القانون؟
أماشبعتم ؟
وهل الشعب هو الذي سرق الميزانية وسبب هذا الفساد الاداري والمالي المهول؟
إتقوا الله ان كانت في قلوبك ذرة من مخافة الله ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: