الجمعة , سبتمبر 25 2020

لمْ نُدركْ …………… للشاعرة/ ريتا حكيم

لمْ نُدركْ أبداً أنّ موتاً واحداً لا يكفي

هل كانَ علينا أنْ نُلزِمَ الكونَ

باستنساخِهِ بينَ كلّ شهيقٍ وزفيرٍ، قبائلَ بربريةٍ

تستقلّ الحافلاتِ وتفترشُ الشّوارعَ!

قالتْ لي أمّي: الصّمتُ موتُنا الحقيقيّ

اصرخْ يا ولدي؛ فيلوذُ بزوايا الخوفِ الحادّةِ
الأرضُ هُنا، لمْ تَعُدْ كُرويّةً
عليكَ أنْ تُقنِعَهُم أنّها ليستْ كذلكَ
وأنّ سَبْعَ شهقاتٍ 
وسَبْعَ ميتاتٍ
وسَبْعَ جنازاتٍ
لنْ تجعلَ منها مقبرةً، وأنّكَ لا تُؤمِنُ إلّا بجناحيْكَ
مِنْ يومِها وأنا أصرخُ يا أمّي
وأنتِ بكلّ بهائكِ، تملئينَ قواريرَ عطركِ
بِصَوتي، وتَرشّينَهُ على قَبري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: