الخميس , سبتمبر 24 2020

انقاذ … بقلم الأديب : أمين جياد

حروفك تُعَتْعُتُني كالأهِلّة.. 
وحبك يسحبني إليك كالودق.. 
وشهقتك تتُلُّّني كالغريق
وعيناك تَسْريان بي كالبُراق.. 
وشغفي لا يغادر لُماك.. 
فايَّاي تَقْتلين.. 
فلا تَتُلِّيني للجَّبين..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: