السبت , سبتمبر 19 2020

لا يحق لك …. بقلم : هناء داوودي

لا يحق لك
أن تدير قلبك للحياة
متجاهلاَ بؤسي
أن تمسح بأكف الشوق
روحي المتعبة
ثم تتركني كالممسوسة
أُنادم ظلي

لا يحق لك
و أنا الأغلى لديك
ألا يمتد قلبك إلي
بينما أتجاوز دونك 
عتبة أحلامنا
أمضي مكرهة 
إلى حيث لا أنت
حيث لا أحد ينتظرني
أتعقب ابتسامة كانت
أملي و أضحت ألمي
أستحضر همسك اللاذع
أشتم مسك صوتك
وفي القبلة الأخيرة 
أحترق بصمتي

لا عليك
سأعتلي قمة الغياب وحدي
أنصب ضريح حكايتنا هناك
أكتب على الشاهدة
بحبر الوجع
لا يحق لك
كيف استطعت المضي عني..؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: